روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات أسرية | هل أتزوج ثانية.. لأسعد؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات أسرية > هل أتزوج ثانية.. لأسعد؟


  هل أتزوج ثانية.. لأسعد؟
     عدد مرات المشاهدة: 2134        عدد مرات الإرسال: 0

أنا متزوج لي عشر سنوات تزوجت عن طريق الأهل لم أرَ زوجتي قبل العقد ولكن رأيتها بعد عقد الزواج لم تكن زوجتي فيها المواصفات التي تمنيتها وذكرتها لوالدتي.

الآن أنجبت منها أربعة أبناء ولكن لا أشعر بالسعادة معها يوما ولا راحة ودائما أفكر بالزواج من أخرى حتى أشعر بالحب الذي لا أشعر معها بالسعادة ولم تساعديني على حبها بعنادها وعدم اهتمامها بي.

فما العمل هل أتزوج من زوجة أخرى أم أتحمل لصغر أولادي واحتياجهم لي أرجو المساعدة على الخروج من هذه المشكلة.

الأخ فهد من الغربية وفقك الله وشرح صدرك ويسر أمرك.

شكرا لك على اختيارك موقع المستشار وثقتك فيه وفي مستشاريه.

واعلم يا أخي أن البيوت ليست كلها مبنية على الحب لذا عليك أن تفكر كثيرا في موضوع الزواج من الثانية قبل أن تقدم عليه لما يترتب على ذلك من تبعات كثيرة.

وإذا قررت الزواج من الثانية فاحذر أن تطلق الأولى لوجود أربعة من الأبناء سيكونون هم الضحية.

ثم انظر لدخلك الشهري هل ستستطيع فتح بيت ثاني وتتحمل تبعات الإنفاق، حياتك مع الزوجتين تحتاج إلى صبر وسعة بال لما يكون بينهما من الغيرة التي تعتري كل النساء.

فلا تتوقع أن الزواج من الثانية سيكون حلا جذريا للمشكلة.

أكرر لا تستعجل وحاول أن تقرب المسافة بينك وبين أم أولادك تحسس السلبيات التي عندها وحاول معالجتها.

ركز على الجوانب الإيجابية وعززها تلمس الأمور التي تحبها واعملها ولا تغفل جانب الدعاء وفقك الله ويسر أمرك.

الكاتب: عبد الله بن حاسر الدوسري.

المصدر: موقع المستشار.